Desert Cat Search
قطه الصحراء: هو المورصى رايح اسيوط يصلى ولا يحارب

Thursday, November 1, 2012

هو المورصى رايح اسيوط يصلى ولا يحارب

المورصى اخلى المدينة الجامعية اللى جنب المسجد اللى حيصلى فيه 
ورايح  ومعاه 12 الف جندى علشان يحرسوه ؟! يحرسوه من مين 
اعتقد ان ال12 الف دول خلاف الميليشات الاخوانية اللى متربية ومربربه تحت جناح الاخوانجية علشان وقت ما يشاور لهم بدعدع يقولوا مااااااااااء
هو المورصى شغلته ايه بالظبط ؟! امام مسجد ولا واخد البلد كعب داير وبيلفلف وراه الجنود والحرس بيفرح نفسه شوية اصل باين عليه عارف انه ان الاوان يرجع الكرسى اللى سرقه بالتهديد والبلطجة


9 comments:

Omer Aseer said...

لا بارك الله في صلاتة ولا قبلها منه,هذا رياء للاستخدام للدعاية الانتخابية,الاجدر له ان يتخفي ويصلي كما يريد ,اما ان تتكلف خزينة الدولة بملايين الجنيهات لكي يصلي سيادتة فهذا لايرضي الله عز وجل

Sherif Hassan said...

ادعو الله ان يزيل عنا التيارات الاسلامية المزعومة تلك وان تحكمنا التيرات الليبرالية المعبرة عن الشعب ونرى ازدهار مصر وتقدمها على ايديهم

Sherif Hassan said...

عليك من الان ان تبدأء الحشدوالدعوة للتيار الشعبى او التيار الثالث عند الانتخابات القادمة ان شاء الله بعد شهرين او اكثر قليلا لعلكم تستطيعون اقصاء التيارات الاسلامية عن الحكم ويصير الحكم لتيار حمدين والبرادعى وخالديوسف وساويرس هذه هى الديمقراطية والله والله انى لارجو ان يحكمنا هؤلاء الليبراليين لكى نرى تقدم مصر وازدهارها على يديهم بدلا ممن يقولون ربنا الله ويصلون ويمشون فى حراسات ويريدونجعلنا امارة وهابية ولكن عليكان تعلم ان الله سائل كل منا عما فعله ويفعله بل ونيته

Yahia A. Fathy said...

صفحات عبيد الحكام منزله خبر ان مرسي بقي عنده اكونت علي تويتر ومحسسنا انه أمم قناه السويس مثلا ولا خد قرار افراج عن ظباط 8 ابريل ولاجاب حق الشهداء ( اه يا امه ضحكت من جهلها الامم )

Tarek Almasry said...

امير المؤمنين سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه وارضاه وكان بيحكم 22 دوله وكان تحت يده كل أمواال بيوت مال المسلمين فى هذه الدول دخل عليه سيدنا على رضى الله عنه وارضاه وكرم الله وجهه فكان يجلس يكتب اجور العاملين بيده وبجانبه علبه صغيره فيها زيت وفتيل اى والله علبه فيها زيت وفتيل
فقال له سيدنا عمر بعد رد السلام فيما جئتنا يا على فى امرنا يهمنا اؤ امر يهم المسلمين فاذا جئتنا فى امر يهم المسلمين تركنا الشعله مضيئه واذا جئتنا فى امر يهمنا اطفئناها ويعنى الشعله حقيقى عدلت فأمنت فنمت يا عمر

ahmed said...

يا سلام على الايمان الربانى الذى يتحلى به شعب مصر وتحس انهم اطهار اخيار يشبهون الصحابة ياليت الله يمنن علينا باقصاء تلك التيارات الاسلامية ويحكمنا من هم منا ولا يدعون الايمان

Tarek Almasry said...

وما أقبحها حينما يركب الرئيس الطائرة التى اشتراها الشعب بامواله واستهلك وقودها الذى دفع ثمنة الشعب الفقير لكى ايذهب الى الزقازيق لازور أختى المريضه؟!!!!!-- شفاها الله وعافاها ندعى لها بالشفاء ولكن من حسابه الشخصى مش من مال الدوله اذا اردت ان تصلى او تعتمر او تصل رحمك فليكن ذلك على نفقتك ومن مالك الخاص لاننا لم ندفع الرسوم والضرائب لكى تصلى بها وتعتمر وتزور اختك وبقية العائلة !!!!اتق الله يا فضيلة الرئيس عندك القصر وعندك حاشيتك وعندك حرسك وزمرتك من الاخوان وانته يا عم اعمل فيها اميرهم وصلى بيهم واخطب فيهم برحتك خلاص بقى عرفنا فضيلتك رجل تقوى وورع وتقى وانك بتصلى الفرد بفرده وينطبق عليه الحديث الشريف ( الذى قاله سيد الخلق عليه الصلاه والسلام (اذا رايتم الرجل يعتاد المساجد فاشهدواله بالايمان)اقسمنا وشهدنا بالله العظيم انك مؤمن يله بقى يا مرسى الله يخليك زهقتتنا فى عيشيتنا

Reda Hamid said...

والله حرام الاستخفاف بعقول الشعب الغلبان ولا هو واخد الصلاه منظرة على اصحاب العقول الضعيفة انشاء الله لن تقبل صلاته التى يؤديها باموال الشعب المعدم فهناك من هم أتقى منه واعدل منه وافضل منه لايجدون قوت يومهم فكيف له ماقال اول توليه الرئاسة من انه تنازل عن راتبه الشهرى لصالح البلد فكبر مقتا عند الله ان تقولوا ما لاتفعلون بل انه الان ابشع من الفرعون المخلوع واصبحت صلاته عبئا ماديا ومعنويا على الشعب المصرى ويكفى موقف الناس منه فى صلاة العيد ودعاؤهم عليه لان موكبه حرمهم من فرحتهم بصلاة العيد ....حسبى الله ونعم الوكيل

Elmatbagy said...

علي الرئيس أن يوفر هذه المبالغ الطائلة ويقوم في الصلاة بأي مسجد آخر وليكن مسجد الرئاسة وسوف يقوم التليفزيون بنقل الصلاة حتي لايتم تعطيل الناس وصرف كل هذه المبالغ وتوفيرها لسداد الديون علي الاقل