ذات مبعثرة



هل تعرف الفرق بين الغنى والفقير ؟ إننى لا أعرفه إلا الآن .. أكون من أغنى الناس بوجودك وأعود من أفقر الناس فى بعدك .. اشعر بالفقر فى نظراتى التى تبحث عنك واشعر بالفقر فى إحساسى الذى لا تشعر به .. هل سيطول شعورى ببعدك حتى أتحمل ألم الأيام التى مضت والأيام التى ستأتى ؟ أشعر وكأنى فى دوامة أسير فى طريق مبهم لا أرى أى معالم له وكأنى أحيا داخل لوحة سيريالية للفنان البوهيمى .. ما يساعدنى على مواصلة الحياة هو إحساسى بدفئ حضنك .. ولكن لا زلت لا أفهم مدى التعبير الغامض الذى رأيته على وجهك حينما القيت لك باعترافى ولا اعلم لماذا شعرت باتساع المسافات من بعده لذلك كرهت كل علامات التعجب الاستفاهمية
أحتاجك @ كثيراً ما أفكر فى مدى إحتياجى إليك وإجتياح عواطفى البركانية تجاهك ... أعذرنى على ضعفى فى حبك فإن عقلى لا يسعفنى ففى المواقف التى يستسلم فيها الإنسان لضعفه لا يملك إلا العودة إلى فطرته
أحتاجك @ علمنى الصمت والصبر والتأمل والنظر إليك .. علمنى أكتفى بالإستماع إليك والإستمتاع بك
أحاول تجميع شتاتى @ كم اكره تلك القوانين الكونية المعقدة فكيف بهذه السرعة أصبحت جزء من عقلى وقطعة من قلبى على الرغم من انك رجل الكلمة القاطعة ؟ ولماذا أصبحت أعشق الكسل فى مخالطة الناس حتى تكون أنت أخر صوت وأخر من رأيت
أحتاجك @ بداخلى ثورة ولكنها ثورة العاجز لا أملك الطلاقة ولا السهولة فى تفجيرها .. أأحسدك لأنك لا تحمل أى ذكرى لى بداخلك أم أحسد نفسى لأنى من بعدها أحيا بأنفاسك ؟
أتسائل @ هل سأحيا ثانية حتى أراك من جديد بين أحضانى ؟! هل سأحيا ثانية حتى أقبل شفتيك كما لم تقبل إمرأة رجل من قبل على وجه الأرض ؟ هل سأحيا ثانية لنغوض فى أعماق بعضنا البعض لتروى صحرائى القاحلة ؟ ما الذى حل بى ؟ ولماذا كل هذه العذابات أحياها وحدى ؟ أشعر بفضول يدفعنى إليك .. أود أن أعرف دائماً ماذا تفعل مع من تتحدث يمكن لانى اخشى فراقك ؟ يمكن لانى ادركت حقا انه بين الولادة والموت الفرح والحزن الحب والكراهية الوفاء والخيانة لا نختار ما يصيبنا من خيبات ؟ ! لا أعلم ولكن الذى اعلمه حقا انه . حينما أراك أشعر بأن العالم كله بين يدى وحينما تبعد اشعر ببرودة وقسوة لا يعانيها سكان المكسيك حينها فقط أدرك انك مبرر وجودى .. إحتوينى فأنا أريدك .. أريد همسك .. أريد لمستك .. أريد حبك .. أريدك كلك .. فأنت تعلم مدى وهن قدرتى فى بعدك .. بعدك الذى لا افكر الا فيه .. كيف يمكننى ان اعود الى نفسى التى تركتنى وذهبت اليك ولكن حتى نفسى تحالفت معك ضدى لانها سرعان ما تجيبنى بانك كائن خلق لى خصيصاً - دم يسرى فى عروقى ونفخ فيه من روحى لأنك من مادة الروح خلقت .. لذلك لم اعد اريد من الدنيا كلها الا انت ولا احيا الا بك ففيك قد تلخص وجودى

Comments

Ms Venus said…
الله يا قطة

ايه الرقة والجمال ده كله

بجد بجد رائعة


احلى واجمل وردة لعيونك
Desert cat said…
وردتك وصلت يا فينوسة
ميرسى لزوقك
Anonymous said…
والله مسكينه وصعبانه على
شوفى بقى
طول مانت مدلوقه عليه بالشكل ده كل ما حس بالفتور
نفسية الراجل كده
فى اغنيه لليلى مراد اسمها السائل والمسؤول
بتجاوب فيها عن مشاكل من النوع ده فبتقول اتقلى وانسيه او اظن اعملى انك نسيتيه
ولا تسالى فيه حاجه زى كده
وانا بقول لك الدنيا واسعه ومجتش على الأستاذ ده
بصى كويس وانت حتعرفى معنى الكلام
وصعبانه على لأنك بصه للدنيا من خرم ابره هو الأستاذاللى مش على مستوى مشاعرك
اقلبى الصفحه لو اضطريت حتى لا تدمرى نفسك بالكدب
Desert cat said…
Anonymous

بجد ميرسى اوى على احساسك
بس والله دى مجرد فضفضه
حاجه حسيت بيها لاقيتنى بكتبها لكن الاستاذ اللى مش حاسس بيا ده اصلا ولا عمره هيحس علشان كدا مشهد النهاية كان قدامى من قبل البداية
Anonymous said…
في صغري كانت هوياتي ان امسك بذيل القطط واقوم بتدويرها حتى تدوخ
ولا ادري سبب اهتمامي بأن اقوم بتدويخك معي ايتها القطه
يبدو حنين لايام الطفوله
على كل حال ارجو
ان لا تمكينني من ذيلك فلن استطيع المقاومه
وانتي ستكوني الخاسره
ادم عبد الحي
مدوخ القطط
هههههههههههه
Desert cat said…
Anonymous

لا عاش ولا كان لسه اللى يتمكن من ديلى يا مستر
:))
ELVIRA said…
روعة يا قطة أيه الأبداع دة كله

و الله حاجة جميلة فى وسط الضلمة اللى بنقراها
Kontiki said…
ما عاش اللى يبعثرك يا قطتى :):) هو بس لو البنات تجمد حبة و يعرفوا يجدوا سعادتهم وذاتهم بعيد عن وجود اخر او الاعتماد على كيان اخر ... اجمدوا شوية :)
Desert cat said…
ELVIRA

ما انا قولت برضه التجديد مطلوب
ميرسى ليكى يا قمر
Desert cat said…
Kontiki

ايه يا بنتى الكلام اللى بتقوليه ده اخرجى من القوقعة اللى انتى حابسة نفسك فيها وبلاش تبصى تحت رجليكى او تلتفتى وراكى انا شخصيا لما بعدى على حاجه مش بفكر ارجع ابص عليها تانى حتى لو كانت حياتى فيها

Popular posts from this blog

قميص دهشور

كل تحرش وانتوا طيبين