ليلــة مــن عمــرى

بعد قضاء وقتى الممتع مثل كل الأوقات التى تمضى بنا فى تلك المدينة والتى أشعر بحب وإنتماء لها وكأنها مسقط رأسى .. مضطرة الآن للإعتذار لأننى سوف أمضى مثل كل الراحلين .. لا أعلم كيف أتى الصباح مسرعاً أضطررت معه رغماً عنى لحمل حقيبتى التى مازال قابع بها بعض الأشياء التى لم استخدمها قط ولا أعلم لما حملتها معى رغم انى اعلم جيدا ما اسمضية بهذه الاسماعيلية مجرد سويعات احتسيت الشاى الذى تم إعدادة لى بعناية فائقة .. نزلت سريعا كى اعود ادراجى وكعادة جميع سيارات المحافظات المختلفة واحد الزقازيق تسر بداخك أنك لن تنتظر كثيراً فهو واحد الباقى وها أنت قد أتيت ولكن سرعان ما تتبدل حالك لأنك تجد أن واحد فقط بالداخل ولايوجد أمامك سوى أن تقنع نفسك بأنك فهمت خطأ فالمنادى حسن النية بالفعل لأنه لا يوجد لديه سوى فرد واحد .. دقائق ليست بالكثير وأتوا افرداً كثيرين بل إنه إستغنى عن بعضهم وأرسلهم لصديقه الذى عليه الدور تحرك السائق عقارب الساعه تشير إلى الثانية عشرة إلا خمس دقائق .. صوت من الخلف يأتى .. والنبى يا أسطى إقف عند أول مسجد يقابلك عايزين نصلى .. السواق حاضر بس معلشى ده الخطبة لسه مش بدأت يا استاذ يعنى هنقف نستنى كل ده خليها المسجد اللى بعده وادينا نوصل على اقامة الصلاة .. نفس الصوت .. لا معلشى انت هو اول مسجد دى صلاة ربنا ومستحيل أعدى يوم الجمعة من غير ما اصليها .. انا فى قفا السواق .. احنا مش حنقف فى الشارع ساعه لما الخطبة تخلص انت تقف عند مسجد بيقيم الصلاة وخلاص .. السواق الذى هو صورة طبق الاصل من اللى كان خاطف هند حفيدة الدكتور نعمان لو حد فاكر المسلسل ده اصلا .. كلامك صح يا اوستاذه كمان انا معايا ورق ضرورى لازم يتسلم صاحبه مسافر وواقف فى الموقف مستنينى .. صوت سيدة من الخلف .. لاء ورق ايه هو فى ايه اهم من صلاة ربنا ما فى ستين داهيه الورق انت تقف فى الشارع ان شا الله تقف لبكره مش مهم .. عدى المسجد المنشود تلاه بعض الهمهات وحسبى الله ونعم الوكيل من الخلف ثم حالة صمت .. استخرجت مفكرتى الخاصة من حقيبتى لأدون بها .. من قلب كل همه فى الوجود أن يحيا بك الآن أبتعد عنك رويداً رويدا .. فجأة توقفت السيارة أمام مسجد يقيم الصلاة .. السائق انزلوا يا حضرات علشان نصلى يعنى كدا ولا كنا نقف كل ده فى الشارع .. اتجه الجميع للمسجد نزلت انا الأخرى اود عمل مكالمة .. اللعنة مفيش شبكة يبدو ان السماء ودت ان تعلن عن غضبها مؤزارة لى .. فهبت عاصفة من الغرب وغيوم ورعد دون أمطار .. وقفت اردد تعالى بقى يا حبيبى انا فى انتظارك من زمان وحشتنى وحشتنى اوى ولكنه بخل عليا ولو لحظة اراه فيها ويختفى .. اتى جميع المصلين وانا اقف احدق فى السماء ولكن لا فائدة .. صعدت الى السيارة .. والسيدة بالخلف كل واحد يركب تقوله كل جمعه وانت طيب .. فى سرى امال يوم العيد بتعملى ايه ؟؟ تحركت السيارة وتحرك معها قلمى وعينى ترقب السماء .. أعرف أنك ستدرك وتفهم لهفتى عليك عندما تذهب لتغيب عنى عندها أشعر بانك ضعت من يدى ولا املك سوى الصبر على انتظارك
So That
كرست حياتى كلها فى بعدك لأتذكر جميع لحظاتنا معاً .. صوت السائق من الأمام الظاهر ان فى خناقة و الطريق مقفول يعنى هنرجع نمشى من طريق تانى .. زوج السيدة .. سبحان الله يعنى الناس تخاف من بشر ومش خافت من الخالق .. السائق .. قصدك ايه .. انا فى قفاه امشى يا ريس ومش ترد على حد .. السائق لاء يا اوستاذه .. اصله فاكر نفسه موكل من رب العباد .. السيدة .. اه الصلاة اهم من اى حاجه ورق ايه وزفت ايه .. السائق .. وهو حد قالك حاجه يا ست يعنى نقف ساعتين فى الشارع ولا نصلى ونمشى ربنا نفسه رحيم بعباده وانتى قاعدة تبرطمى من الصبح وانا ساكت اللى فى بؤه كلمة يلمها .. الجميع اتخرس .. انا بصوت مسموع سبحان الله الناطقون باسم الله فى الارض خافوا من البشر .. انفجر السائق فى الضحك وانفجرت معه السماء معلنة عن سعادتى الباهره بقدوم حبيبى المنتظر نظرت الى السماء بكل ود وحب جلست احدثه وكأنه يجلس بجوارى .. أتت الأيام التى ستجمعنا سوياً بعد فراق لقد مر زمن قاسى وأيام عنيدة وأنا فى إنتظارك .. أتمناك ويتلهفنى الشوق إلى حنان لم أعهده من قبل فهل حقاً ستكون أملى بعد أن ضاقت بى السبل ؟؟؟ دقت اقدامى شوارع محافظتى احمل هاند باجى على ظهرى .. الجميع يهرول يريد الإختباء أما أنا أسير وسط الطريق كطفل يخطو أول خطواته .. أود إحتضانك اشعر بأن نظرات الناس تخترقنى وتنطلق من عيونهم كالسهم كلمة مجنونة دى ولا ايه ازاى ماشية كدا فى وسط الطريق تحت المطر ده كله ولكن دعهم لا أعباً بهم لا استطيع وصف سعادتى بك وأنت تغمرنى بين أحضانك بهذه القسوة لا اود لك أن تهدأ فعنفى كما شت فأنا أحب لسعة البرد على خدى وأعشق قسوتك اشعر بنشوة غامرة وانا اشتم رائحة الأرض فى وقت هدوئك اروي ظمأى كما شئت فأخيراً عدت لى بعد طول إنتظار
I love the rain

Comments

TAFATEFO said…
أنا كمان بحب المطر أوي

وكل ما المطر ينزل أول مره لازم أبعت للناس أهنيهم واقولهم كل عام وأنتم بخير

وأول نزول مطر لازم ماما تعمل شربة عدس

أنا بحب الشتا جداً .. مع اني كتير بلبس صيفي في الشتا علشان أن بحب شعورين متناقضين

البرد .. والدفا

بحب لسعة البرد
وبحب شعور لما أبقى تحت البطانيه دفيان والدنيا برد

عبيط أنا مش كده؟ بس ربنا خلقني كده

عارفه كمان أنا بحب أمشي في المطر مشيه كده مسميها مشية البجعة .. ودايماً ببقى بغني بصوت عالي

كره كنا في نبيل الوقاد وصحابي سابوني في وسط الشارع لوحدي علشان الناس افتكرتني مجنون

أنا كمان بحب الشتا أوي

كل سنه وسيادتك طيبه
عمر said…
موضوع جميل

تحياتي
عمر said…
المطر آآآآآآآآخ

فهمت

ههههههههه
banouta masreya said…
تصدقى انى بجد اتصدمت و انا بقرا كلامك
اصلى كنت ناوية اكتب بوست بنفس الفكرة بالظبط بس عن الشتا..حاجة غريبة اوى بجد :)
انا كمان بعشق احساس البرد بتاع الصبح و احساس المطر و طعمه بحب الشتا بكل ما فيه..بمجرد ما بييجى اى حاجة فى الدنيا بتبقى تافهة بالنسبالى و ما تستاهلش انى اضيع وقتى فى البكاء عليها و اضيع فرصة الاستمتاع بكل ثانية منه
الناس كلها بتهرب من البرد و انا بعمل المستحيل عشان احس بيه..ما ببقاش انا غير فى الشتا..يا ريت كل المواسم تبقى شتا
قطة الصحراء

من زمان مش جيت مدونتك



وجيت لقيت بوست فى منتهل روعة


بجد تسلم اديكى


كل الود


اسير الجراح
An Egyptian said…
بتفكريني بناس اعرفها بتسيب شغلها عشان تروح تصلي
mohamed ghalia said…
أود إحتضانك اشعر بأن نظرات الناس تخترقنى وتنطلق من عيونهم كالسهم كلمة مجنونة دى ولا ايه ازاى ماشية كدا فى وسط الطريق تحت المطر ده كله ولكن دعهم لا أعباً بهم لا استطيع وصف سعادتى بك وأنت تغمرنى بين أحضانك بهذه القسوة لا اود لك أن تهدأ فعنفى كما شت فأنا أحب لسعة البرد على خدى وأعشق قسوتك اشعر بنشوى غامرة وانا اشتم رائحة الأرض فى وقت هدوئك اروي ظمأى كما شئت فأخيراً عدت لى بعد طول إنتظار
يابخت المطر بهذه الكلمات الراقية
تحياتى
ابو احمد said…
الظاهر بتحبى الشتاء قوى
على فكره كلمه نشوه بالهاء وليست بالياء
تحياتى موضوع جميل
الربان said…
تحياتي

مبدعه انت اختي العزيزة...و مزجتي بين الخاص ( حب المطر )...و العام ( سلوكياتنا)...

بالنسبة للسلوكيات...البعض يأخذ الدين ببعض من التشدد...و لن يشاد الدين احد الا و غلبه...
مررت بحاله مشابهه من سنوات كنت مسافر بالسيارة الي الاسكندرية...و توقفت لللصلاة...و كنا في اغسطس ..و المسجد
امتلأ...و المسافرين علي الطريق جلسوا
خارج المسجد في الشمس...و الخطيب علي المنبر يخطب الناس لمدة 45 دقيقة...خطبة
عصماء ليس بها جديد يفيد الناس...
الا يعتبر هذا جريمة في حق من جلس خارج المسجد في شمس حارقة تأكل الرؤس...و حر
يذيب الاجساد....

اما الخاص...فالمطر فعلا من اجمل الاشياء
التي تطهر الارض و النفوس...و احب فعلا
التجول تحت الامطار...و احب رائحة الارض
بعد توقف المطر.....لكنني افتقد هذا الان.


تحياتي و تقديري...
Migo Mishmish said…
يعني انا افتكرت انك حتتكلمي عن الـ
Atmosphere
الباشمهندس الجو يعني. وحب حركات الاقيك في الاخر بتتكلمي عن المطر يا قطة. تصدقي انا اتخنقت. مطر ايه يا حجه وشتا ايه اللي انت بتقولي عليه. الدنيا هنا بتمطر طينه. والواحد شعرة بيبوظ وهدومة بتبوظ ومتعرفيش الهوا بيبقى داخلك من كل حته مهما لبستي هدوم. والا الهدوم اللي بتبقى كتيرررررررررررررررررر والواحد بيبقى عامل زي الكرنبه لابس جاكت تحتيه بلفور تحتيه قميص او تيشرت وبعدين بادي وبنطلون تقيل وشراب تقيل وجزمة مقفوله وكوفيه
انا بصراحة من مؤيدي الصيف على طول الخط. وبهذه المناسبه السيعدة انا هاعمل جروب عالفيس بوك نطالب فيه بان الصيف يفضل طول السنه
Love,
MishMish
البرنامج الأذاعى انت تسال والكمبيوتر يجيب said…
عزيزتى حنان
ماذا يجدى الشعر والتغنى بالمطر
اذا قطعت بالسياره المسافه من حى المهندسين الى حى مصر الجديده التى لا تستغرق عصر الجمعه اكثر من نصف ساعه فى ...تخيلى اكثر من اربع ساعات كامله
...والسيارات بالمئات لا تتحرك الا كالسلحفاه وسط انهار من الماءزاغلب الوقت يتوقف السير تماما لفتره تطول او تقصر ولا وجود لرجال المرور فاليوم يوم جمعه
وسيارات تعطلت وسط انهر الماء فعرقلت المرور اكثر
وعنما اتصلت بالنجده قالوا ان عربات الشفط ستاتى لشقط المياه حيث كنت فى طريق صلاح سالم
وحتى وصولى لمصر الجديده لم ارى اى سيارة لشفت المياه
هل توجد صوره شاعريه اروع من ذلك
وقد رسمها من نسى عمل بالوعات لتصريف المياه ختى فى الشوارع الرئيسيه
...يبدو انه يحب المطر مثلك ويريد ان نمشى نحن ايضا بسياراتنا وسط المطر

DANCING IN THE RAIN
البرنامج الأذاعى انت تسال والكمبيوتر يجيب
http://netonradio.blogspot.com
مؤمنه said…
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حلوة اوى القصه وترتيب الاحداث المنظم الذى لم يقطع تفكيرنا طول متابعتنا لها

وفى داخل الاحداث عبرات اعتبرنا بها
اولا ان الوكيل هو الله نتوكل عليه فى امورنا جميعا
وذلك بعد ان رفض السائق الوقوف للخطبه وما فيها من اجر وثواب لكى يلحق بشخص ينتظره ثم تقدر الظروف ان هناك خناقه على الطريق تجعله يغير طريقه

جزاكى الله كل خير
على قصتك
انا كمان بحب الشتا وبحب المطر اجواء الشتا كلها بحبها لان الناس بتكون ملمومه حولين بعضها عشان الدفا كما ان الشتا فيه هدوء وسكينه احسها
دومتى بخير حبيبتى فى الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
Desert cat said…
TAFATEFO
هو تقريبا فى اجماع على حب المطر
وكمان معظم المصريين عندهم شوربة العدس فى المطر دى مقدسة علشان بتدى احساس بالدفا
انما لبس الصيفى فى الشتا مش عارفه بشوف فعلا شباب بيعمل كدا بس مش كتير لكنى بحس انه بيستعرضوا او نظام خالف تعرف
طبعا انا مش قصدى حضرتك تحديدا لكن ده الشعور اللى بيتملكنى وقتها
شرفتنى جدا
مودتى واحترامى
Desert cat said…
عمر
ههههههههه
انا موضحة فى كل سطر انها المطر علشان بس مش يكون معانا حد تبع الداخلية يفتكرنى بعمل فعل فاضح فى الطريق العام تبقى مصيبة
:)
مودتى
Desert cat said…
banouta masreya
لاء معلشى ده مش يعفيكى انك تكتبى بوست عن الشتا
يعنى فى انتاظر البوست القادم
اما انا الشتا ده بحس اوى انه رومانسى غامض حالم احيانا وهائج احيانا اخرى
انا لو اتكلمت عليه مش هيكفينى 5 مدونات فى بعض
طبعا الشتا مش حاجه تانية
:)
شرفتينى يا احلى بنوته
Desert cat said…
أسير الجراح
ميرسى جدا
انت شرفتنى
Desert cat said…
An Egyptian
الناس دى فى نسخ بالكربون منهم فى كل مكان
يسيبوا الناس طوابير يتفقلوا ويروح يصلى فى 3 ساعات
ولما يرجع يقولك وقت العمل الرسمى انتهى تقريبا ميعرفوش ان العمل عبادة
مودتى
Desert cat said…
mohamed ghalia
هو فى الحقيقة مش قصدى المطر هو يبقى
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ما انا قولت
i love rain
:)
تحياتى
Desert cat said…
ابو احمد
الشتا كلمة بحبه مش كفاية لو فى تعبير اقوى من كدا يبقى هو ده
:)
ميرسى جدا لحضرتك على التصحيح يا دكتور وانا بالفعل صححتها
مودتى
Desert cat said…
الربان
استاذى العزيز
الدين الاسلامى يسر
فاذا كان النائم والناسى وجب عليه قضاء الصلاة فما بالك بالمسافر ولن نقول هنا يفوت عنه الصلاة لقضيها فيما بعد وانما نقول ينزل فى مسجد يقيم الصلاة بمعنى انه فى كل الاحوال سيؤدى الصلاة
بالنسبة للخاص
فاشكر حضرتك جدا
مودتى واحترامى
Desert cat said…
Migo Mishmish
لاء جو مين يا مشمش احنا عندنا برضه ماشهمندسين جوات نسمعهم كلام حلو
اوامر بقى وشخط ونتر لازم الواحد يمارس سلطته
:)
انا كمان صدقينى بيحصلى نفس الى بيحصلك من عوامل وتغيرات بسبب الجو والمطر لكنى بموت فيه اعمل ايه بس
الشتا ده حياتى
نورتينى جدا يا احلى مشموشه
Desert cat said…
البرنامج الأذاعى انت تسال والكمبيوتر يجيب
استاذى العزيز اولا حضرتك شرفتنى جدا
اما بلدنا الحبيب التى تتمتع بسرعه الاجراءات واتخاذ القرارات فى الصالح طبعا صالح المسؤلين وليس الصالح العام
فتجد قرار مش عارف رقم مين لسنه كام ينص على رسوم نظافة وقدرها كذا وتيجى تبص على النظافة فى الشوارع ما شاء الله حاجة كدا تحس انها مش اتنضفت من ايام توت عنخ امون
عمال النظافة مش بياخدوا مرتبات من ضرايبنا ومن الفلوس اللى بندفعها تحت بند اسه رسوم نظافة ومش ينضف قدم عمارتك او محلك الا اذا اديت له حاجه
احنا عندنا حاجلة لا مبالاة شديدة كل واحد يلقى المسؤلية على الآخر والمواطن تايه فى النص
مقدرة كل ده لانى بشوفه وكتيييييير بعيشه لكن ده ميمنعش احساسى وعشقى للشتاء وللحظات المطر
:)
شرفتنى جدا
دمت بالف خير
Desert cat said…
مؤمنه
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اولا ميسرى جدا لزوقك وكلامك الطيب
بالنسبة للسائق فهو مش على خطأ
لأن خطبة الجمعة الشخص يسمعها فى بلده مش وهو على سفر
مشكلة السائق مش علشان الورق اللى المفروض يسلمه لشخص منتظره
انما الوقوف نفسه مالوش اى لزوم فى الشارع اللى كان عايز يسمع الخطبة كان يستنى يصلى فى بلده او فى المكان اللى هو فيه
الاهم من الخطبة اداء الصلاة وده حق محدش يقدر يعترض عليه
شرفتينى جدا يا جميل
مودتى
قطة الصحراء
اولا حمد لله علي السلامة انا كمان بعشق المطر بل بعشق رائحة الشوارع وهي مبتلة بالامطار احساس جميل جدا وانتي وصفتي احساسك بشكل حلو اوي مدي اشتياقك وانتظارك لنزول المطر وكانه الحبيب المنتطر
وكل مطر وانتي طيبة ههههههههه ربنا يجعل كل ايام خير وسعادة

تحياتي
Sherif said…
تحبى الشتاء .. والمطر

فالشتاء هو كل النقاء .. والاناقة
أيضا

والصلاة هى بقدرها .. فالعبادة أساسها الاطمئنان .. غير أنهم فى اعتقادى على سفر .. وانه ليس على المسافر جمعة كما يقول الرسول ..

ويجوز ان فيهم مسيحيون .. ربما .. وربما فيهم من لا صلاة عليها لاسباب

هل رأيت كم الخطأ وعدم التبين ؟
micheal said…
أنا برضه بعشق المطر بس بتغاظ من اللي بيحصل في شوارعنا المعفنة بسببه وده عيبه فينا مش في المطر طبعا علما بأني مقتنع أن المطر عندنا تهريج بالمنسبة لغالبية الدول
تحياتي يا قطة
romansy said…
ومين بس مش بيخب المطر
كلنا بنحبه دا خير كتير قوى
ممكن يكون المطر دموع السماء بس بتبقى اجمل دموع
اما بخصوص حكايتك فالحمد لله وصلتى
بالسلامه وكمان انك استحملتى السواق دا
الله يكون فى عونك
Desert cat said…
بنات صاحبة الجلالة
من الواضح ان المطر اخد المركز الاول فى احتلال قلوب الجنس اللطيف
:)
نورتينى جدا يا جميل
مودتى
Desert cat said…
Dear Sherif
لحظات المطر من اسعد لحظات حياتى
اما بالنسبة للصلاة وقت السفر فاذا كان الناسى او النائم يجب قضائه فما بالنا بالمسافر
كما ان الدين يسر وليس عسر
للاسف مازال امامنا الكثير لتطبيق صحيح الدين
مودتى واحترامى
Desert cat said…
micheal
اللى بيحصل فى الشوارع بعد كدا ده يا ماكيل لاننا فى بلد بتاخد فلوس تحت مسمى رسوم نظافة ولا تعرف اى حاجه عن كلمة النظافة سوى اسم رئيس الوزراء
مودتى
Desert cat said…
romansy
الله يسلمك بس السواق مش عمل حاجه وحشة
هو كان مجرد رد فعل للفعل الغبى الصادر من الاخرين
تحياتى
قطتنا العسل

عامله ايه ياجميله؟

انا بموت في فصل الشتا جدا و أفضل فصل بنسبه ليا
المطر بقي و فنجان حاجه دافيه ياسلام

بس برضه ماقدرش ماعلقش علي نقطه مهمه تناولتيها ياقمرايه في البوست
حكايه ان كل واحد عايز يمشي اللي في دماغه بدون مراعاه لأي حد تاني و مفكرين ان المواصلات العامه دي بتاعتهم
يعني ممكن يكون فيه ناس مش مسلمه تعطلوهم وياكم ليه؟زي اللي بيسيب شغله و يروح يصلي طب تيجي تقوليله تقعد بدال الوقت اللي صليت فيه زياده في الشغل يقولك لأ طب و ده صح؟
للاسف سلوكيات بيعملها بعض الناس و مش صح خالص
موضوعك جميل ياقمرايه
سلامي و سلام الغاليه ليكي

Popular posts from this blog

قميص دهشور

كل تحرش وانتوا طيبين